التصويت

ما هو رأيك بالموقع الجديد

عداد الزوار

زوار اليوم: 240
   
الزوار الكلي: 2506438

رداً على مقال "أربعائية التهريب" في صحيفة الوطن

رداً على مقال "أربعائية التهريب" في صحيفة الوطن

السادة المحترمون في صحيفة الوطن

رداً على (أربعائية التهريب)

          

ورد في المقال المنشور بعنوان (أربعائية التهريب) وصف ندوة الأربعاء بالجلسة (الفضائحية) وفيما يلي نبين أسباب عدم جواز استعمال مفردة كهذه للإشارة إلى مداخلات حصلت أثناء الندوة والتي لم تكن أكثر من تبادل وجهات نظر لم يفضح فيها أحد. 

من الغريب أن يرد في الصحيفة ذاتها مقالان متناقضان يفصل بينهما ثلاثة أيام يتطرقان للندوة ذاتها ؛ ففي مقالكم المنشور يوم الخميس 24/11/2016 "يتراجع ممثل مديرية التجارة الداخلية بدمشق تحت ضغط الانتقادات ليتمسك فقط بصلاحية التحقق من الفواتير مقراً باختصاص الجمارك بالبيان الجمركي."وفي مقالكم المنشور يوم الأحد 27/11/2016 يشار إلى أن طرح مسؤول تموين دمشق "منطقي" بأن تتحقق ضابطة التموين من صحة البيان الجمركي! ويتابع الصحفي مستهزئاً من أن الجمارك ترى التحقق من صحة البيانات الجمركية (ماركتهم المسجلة) فلا مبرر من امتعاض الجمارك من مشاركة التموين في التحقق "والتحقق فقط" من صحة البيان الجمركي للسلع المشكوك بتهريبها ما داموا ممنوعين من الوصول إليها بحسب الصحفي.

لا بد من التوضيح أنه لم يتحدث أحد في الندوة عن كون الجمارك ممنوعة من الوصول إلى أي سوق و(وماركتنا المسجلة) كما سماها الصحفي هي اختصاصنا بالاستناد إلى قانون الجمارك رقم (38) في المادة السابعة منه وقانون الضابطة الجمركية رقم (37) في المادة الرابعة منه ،كما أن مسؤول تموين دمشق بحسب صحيفة الوطن قبل ثلاثة أيام من مقال (أربعائية التهريب) أقر بذلك، أضف إلى ذلك ما ورد على لسان رئيس دائرة الشركات في مديرية التجارة الداخلية وحماية المستهلك بدمشق حول عدم قدرة عناصر التجارة الداخلية على قراءة البيان الجمركي.

ثم يشير الصحفي أنه متأكد من أن المهربات يتم شحنها عبر الطرقات العامة حيث (تقتصر صلاحيتنا) ، وهذا كلام عارٍ من الصحة إذ تمتد صلاحية الجمارك في الطرقات والمعابر وكل مكان يشتبه فيه التهريب ولا حدود لها بهذا الخصوص.

ونورد مثالا للصحفي عما عدّه "حيلة لا تنطلي على من لا يريد ذلك" بأن البضائع لها عمر افتراضي :لو كانت البضاعة هي برادات ذات أرقام تسلسلية موضحة في البيان الجمركي فلا يوجد ما يحول دون الاحتفاظ بها في مستودع صاحب العلاقة لحين بيعها متى تسنى له ذلك..

وتأتي خلاصة مقال (أربعائية التهريب) لتحمل في طياتها لمزاً في غير موضعه؛ إذ ليست حرية الصحافة بأن يهاجم الصحفي جهة عامة دون إثباتات والأرجح أن الصحفي لم يكن موجوداً في الندوة أو أنه يستخلص من الحوار ما يحلو له. 

  المكتب الصحفي للمديرية العامة للجمارك